آخر الأخبار
إصابة بطل فورمولا 1 بفيروس كورونا وغيابه عن سباق الصخير روسيا تدعو منظمة شنغهاي للتعاون لاستبدال الدولار بعملات وطنية في التجارة جدل حاد بين كانبيرا وبكين حول صورة جندي أسترالي يضع سكينا على رقبة طفل أفغاني نائب رئيس الوزراء الروسي: الهيدروكربونات ستظل المصدر الرئيسي للطاقة لعقود الكشف عن رسالة مارادونا الأخيرة قبل وفاته بساعات "موديرنا" تطلب تفويضا طارئا من هيئة الغذاء والدواء الأمريكية لتوزيع لقاح كورونا أسعار النفط تنخفض مع بحث "أوبك+" سياسة الإنتاج في 2021 طبيب مارادونا يرد على اتهامات التسبب بوفاة الأسطورة بيسكوف يعلق على قرار بايدن تعيين جين بساكي متحدثة باسم البيت الأبيض بايدن يواصل تشكيل إدارته.. أبرز المرشحين للعدل والدفاع ترامب يكرر اتهامات التزوير.. ويقول: موقفي لن يتغير حكومة إثيوبيا: المعارك انتهت وملاحقة زعماء تيغراي بدأت ريال مدريد وركلات الجزاء.. إحصاء ينسف ما يعتقده كثيرون القصة الحقيقية لـ"كرة القدم النووية" التي لا تفارق الرئيس الأمريكي! بيكيه يتخذ "أخطر" قرار في مسيرته الصليب الأحمر تعلن اختطاف أحد موظفيها على يد مجهولين في أفغانستان السودان يعلن زيارة وفد إسرائيلي إلى الخرطوم الغرفة 2806: قضية دومينيك ستراوس خان"..وثائقي عن انهيار الأوفر حظا لرئاسة فرنسا في 2012 وزارة الدفاع الروسية تعلن إطلاق حملة تطعيم شاملة للجيش ضد فيروس كورونا ماكرون غاضب بعد اعتداء فاحش على موسيقي من طرف الشرطة (فيديو)
رياضةسلايدر

الألعاب الإفريقية للشباب.. 80 مليون دولار في زمن التقشف !

انطلقت، الألعاب الإفريقية للشباب وسط تأخر غير مفهوم وسوء تنظيم مقابل ألعاب لا تضيف شيئا للجزائر دولة وشعبا، تأتي هذه الألعاب مباشرة بعد فضيحة ألعاب البحر الأبيض المتوسط، التي خرجت منها البلاد بأضعف حصيلة على مدار كل المشاركات مع “حرقة” لاعبة كرة الطائرة.

واليوم الجزائر تنظم هذه الألعاب مقابل 80 مليون دولار في زمن التقشف ووسط فوضى كبيرة يعرفها قطاع الشباب والرياضة منذ رحيل الوزير “قيدوم”، الذي حاول تطهير القطاع من الانتهازيين والمتسلقين سياسيا.

قطاع الرياضة في بلادنا في الإنعاش، لم نستطع تنظيم كأس إفريقيا للأمم رغم مجهودات الدولة المالية والدبلوماسية ولا حتى استقدام مدرب.. في كل تظاهرة نذر الرماد في العيون ويمنح “بيراف” وسام الاستحقاق للرئيس ليغطي على فضائح الرياضة في بلادنا والرئيس يعرف هذا جيدا مادام التنظيم والتسيير الرياضي يمنح للهواة و”البزناسية”.

تصوروا حجم الفوضى التي انطلقت بها هذه الألعاب، الدعوات لم توجه حتى للأبطال الأولمبيين مثل نور الدين مرسلي وغيره ومسؤولية التنظيم أسندت لشخص لم ينظم يوما حتى “عرس عائلي”.

فلا ننتظر الكثير ما دام على رأس الهيئات الرياضية تجار السياسة والأوهام، فمزيدا من التبذير للمال العام ومزيدا من الفضائح.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة عشر − أربعة =

زر الذهاب إلى الأعلى