آخر الأخبار
سفير الكويت: بلادنا هي المستثمر الأول في الأردن بإجمالي 18 مليار دولار الصحف القطرية تحدد المسؤول الأول عن الإقصاء المبكر لمنتخبها من المونديال انتقادات حادة لزيلينسكي: إنه يشعل فتيل حرب عالمية ثالثة كبيرة العلماء في منظمة الصحة العالمية تكشف عن خطأ فادح في قضية “كوفيد”! نصائح هامة لزيادة التمثيل الغذائي وحرق الدهون الشرطة العراقية تعتقل 71 أجنبيا في البصرة الرئيس التونسي قسس سعيد يستقبل وزير الخارجية رمطان لعمامرة مسرحية مصيدة الفئران للكاتبة أغاثا كريستي تعرض على مسرح برودواي بعد 70 عاماً مصر.. أول إجراء من الأمن المصري بحق الفنانة منة شلبي بعد القبض عليها كندا.. ترودو يمثل أمام لجنة تحقيق لاستخدام قانون طوارئ خلال أزمة سائقي الشاحنات بوتين: إعادة التوحيد مع دونباس كان يجب أن تحدث في وقت سابق برلين تحسم الجدل وتستبعد أوكرانيا.. بولندا تنشر “باتريوت” على أراضيها الوكالة الدولية للطاقة الذرية تزور محطة الطاقة النووية جنوب أوكرانيا الأسبوع المقبل أردوغان يعلن عن إنشاء سياج أمني على طول الحدود الجنوبية ويقول: لا يحق لأحد أن ينتظر منا التسامح وسط توقعات باستمرار الشغور… متى ينتخب برلمان لبنان رئيسا جديدا؟ الإنفلونزا: تطوير لقاح شامل ضد جميع أنواعها العشرين المعروفة كأس العالم 2022: إيران تفوز على ويلز، وقطر تخسر أمام السنغال دونالد ترامب: الرئيس الأمريكي السابق يواجه دعوى قضائية في نيويورك بتهمة الاغتصاب أردوغان يريد جعل تركيا دولة محورية في منتجات سوق “الحلال” “هفوة المونديال”.. لاعب غاني “يسرق” الكرة من حارس مرمى البرتغال
ثقافة وفنسلايدر

منع 130 كتاب طائفي من دخول الجزائر

التقشف يقلص ميزانية “سيلا” إلى 8 ملايير

أعلن، محافظ معرض الكتاب الدولي، حميدو مسعودي، عن التحفظ على 130 عنوان وإقصاء أكثر من 25 دار نشر عربية وجزائرية لم تلتزم بقانون المعرض، مؤكدا أن “سيلا” هو المتنفس الوحيد للناشرين العرب”.

وأرجع، مسعودي، في “فوروم” جريدة “الشعب” سبب التحفظ الذي طال 130 عنوان من بين 120 ألف عنوان ستدخل الصالون إلى تقارير لجان القراءة المستقلة التي تعمل على هذا الموضوع، مردفا أنّه “من الصعب مراقبة 120 ألف كتاب في ظرف وجيز.”

وأضاف، أنّ إقصاء أكثر من 25 دار نشر عربية وجزائرية يأتي بسبب وضعها الكتب والمصاحف على الأرض، باستثناء بعضها منها أردنية لعدم امتلاكها لطاولات.

وبخصوص المشاكل التي أثيرت مع اتحاد الناشرين العرب ودور النشر العربية، أوضح المتحدث أنّ المشكل تم حله نهائيا ولا مشاكل مع اتحاد الناشرين العرب، ولفت أنّ القضية تجارية بحتة تمحورت حول  تأخر دفع بعض الناشرين العرب لفواتيرهم إلى المخلص الذي يتعاملون معه.

وأكدّ أنّ المسألة تجارية بحتة مع المخلص الجزائري والعربي “المخلص العربي هو من يختار نظيره الجزائري والمسؤولية تتحملها دور النشر التي اختارته لأن يتعامل معها، والجزائر تقاطع ولا تقاطَع ومعرضها المتنفس الوحيد للناشرين العرب، وما حصل أسماه الناشرون بالتريث”.

وأكدّ في السياق، أنّ إدارة المعرض طلبت من الناشرين العرب التعهد في حال اختيارهم لمخلّصين جزائريين بخصوص دفع الفواتير بأنّ القضية تجارية محضة ولا علاقة لإدارة “سيلا” بها.

ولم يخف مسعودي أنّ لقاءه بهم دار حول مراقبة الكتب وعبرّ بقوله: “عندنا قانون 2003 سيطبق بحذافيره، نحن أسياد في بلدنا”، وأردف: “ندخل الكتب التي نشاء، والكتب التي تروج للطائفية والفتنة وتمجد التطرف والإرهاب لن تدخل الصالون”، وشدد أنّ “مذهبنا المالكي ولا نقاش فيه، ومن أراد التشيع فهو حر”.

وفي الصدد، لفت مسعودي أنّه في معرض الدار البيضاء بالمغرب تم سحب موسوعة جزائرية تتضمن خارطة للصحراء الغربية، لكن بهدوء تام دون إحداث ضجة وبعيدا عن أعين الصحافة. وعلق: “نساند الصحراء الغربية ومن حقنا، لكن سحب الكتاب باحترام وكان عدد النسخ 5”.

وتأسف، مسعودي، لغياب الروائي اللبناني أمين معلوف رغم المفاوضات التي جرت معه. وردّ بخصوص الانتقادات التي طالت إدارته بتوجيهها الدعوة لمعلوف: “أمين معلوف، لا يحضر وأتأسف لذلك، وموقفه من التطبيع مع إسرائيل يخصه هو وحده.” وتابع: “ولو يطلب معلوف من الجزائر أن تطبّع مع إسرائيل لأسمعه الجزائريون كلاما أخر”.

وكشف مسعودي تسجيل مشاركة 920 دار نشر (جزائرية وعربية وأجنبية) تمثل 51 دولة في الطبعة الـ22، وحضور 71 ضيفا منهم 20 ضيفا من الخارج يتقدمهم وزير الثقافة الغيني، ومدير “المكتبة الوطنية” بغينيا، مع تسطير برنامج ثقافي ثري يشمل 18 محاضرة ولقاء. وذكر أنّ ميزانية الصالون خصم منها 4 ملايير سنتيم لتبلغ في هذه الطبعة 8 ملايير سنتيم بعد أن كانت 12 مليار السنةالفارطة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × واحد =

زر الذهاب إلى الأعلى