آخر الأخبار
وزارة الدفاع الوطني: إرهابي يسلم نفسه للسطات العسكرية ببرج باجي مختار سوناطراك: لقاء عمل مع شركات دنماركية البيت الأبيض: حلف الأطلسي سيطرح مبادرات أمنية "طموحة" وزير المخابرات الإيرانية السابق يكشف سبب رفض ترشح رفسنجاني لانتخابات 2013 اتفاق على تعاون عسكري بين إثيوبيا ودولة عربية تقرير: ارتفاع عدد قطع السلاح النووي المنتشرة في القوات العملياتية عالميا مقتل 53 شخصا جراء اعتداء عصابة لسرقة الماشية على 6 قرى في نيجيريا أحمدي نجاد: أكبر مسؤول إيراني لمكافحة التجسس الإسرائيلي كان جاسوسا لإسرائيل بايدن يكشف السر: لهذا لن أجري مؤتمرا صحفيا مع بوتن حفل شواء لزعماء السبع.. ماذا أكلوا ولماذا أثاروا الجدل؟ خلافات حادة داخل السلطات الليبية بعد زيارة الوفد التركي "نمبر وان"و"الملبن".. فوضى الألقاب تجتاح الوسط الفني بمصر من داخل المستشفى.. إريكسن يبعث رسالة لزملائه شاهد.. هدف تاريخي في "يورو 2020" الكنيست يمنح الثقة للحكومة الإسرائيلية الجديدة العملاق دجوكوفيتش بطلا لـ"رولان غاروس 2021".. زاخاروفا معلقة على إعلان "السبع الكبار" بشأن موسكو: الكرة في ملعبكم بايدن: أهمية الناتو حيوية بالنسبة لأمن الولايات المتحدة بايدن: الملكة إليزابيث ذكرتني بأمي وسألتني عن بوتين وشي جين بينغ جونسون يطالب بمزيد من التحقيقات حول منشأ فيروس كورونا
آراء وتحاليل

ما يجب أن يقال: حفتر والحسابات الدولية

تصريحات خليفة حفتر باتجاه الجارة الجزائر والتي جاءت في شكل “هذيان” تدخل في إطار الحسابات الإقليمية والدولية، هذه التصريحات جاءت مباشرة بعد تصريحات وزير الخارجية الإيطالي متهما فرنسا بمسؤولية ما يحدث في ليبيا ؟ فالدارس للعلوم السياسية يعرف جيدا أن ما حدث في ليبيا يتحمله “نيكولا ساركوزي” بتهوره ولا تتحمله فرنسا “إيمانويل ماكرون”..

والجزائر منذ انفلات الأوضاع في ليبيا سعت بكل قوة ونية صادقة من أجل تجنيب هذا البلد الجار الفوضى والخراب ونادت ولازالت تنادي بحل سلمي للأزمة يشمل جميع الأطراف الليبية دون إقصاء، عكس ما تنادي به الدول الخليجية وعلى رأسها السعودية والإمارات وبإيعاز من الولايات المتحدة، التي كان فيها حفتر لاجئا سياسيا بعدما سلم نفسه للتشاد ووقع سجينا في حرب شريط “أوزو” ثم باعه التشاديون للمخابرات الأمريكية التي دربته وجندته ضد نظام القذافي فهذا العميل السابق لـ “السي.أي.أي” يتطاول على الجزائر بإيعاز من أسياده في الإمارات الغارقة في مستنقع اليمن وتريد توريط الجزائر في الحصار الجائر على الشقيقة قطر… والدبلوماسية الجزائرية لا تتدخل في شؤون الدول ولا تتأثر بتصريحات هذا المريض النفسي فقافلة الدبلوماسية الجزائرية تسير وحفتر ينبح.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 − 8 =

زر الذهاب إلى الأعلى