آخر الأخبار
أزمة سد النهضة.. السودان: لا مجال للحديث عن الخيار العسكري عودة الدبلوماسية المهاجرة.. دعم دولي وتعزيز للاستقرار بليبيا توقعات بحضور الأمير هاري جنازة الأمير فيليب توقعات بحضور الأمير هاري جنازة الأمير فيليب حداد "خاص" من الملكة إليزابيث على زوجها الأمير فيليب "أيام الجور".. سنوات الظلم والحرب الليبية في دراما رمضان رمضان اللبنانيين مع أزمة الدولار.. ارتفاع "جنوني" للأسعار واشنطن تعلن الموازنة العسكرية وتكشف عن أولوياتها الدفاعية جونسون ينعى الأمير فيليب النرويج ترفض أن يضم صندوق الثروة السيادية للبلاد شركات سعودية السفير الروسي في النمسا: هناك ألاعيب قذرة حول "سبوتنيك V" وفاة الأمير فيليب زوج الملكة البريطانية إليزابيث الثانية عن عمر يناهز 100 عام شركات إعادة التأمين تتحمل معظم تكاليف أزمة سفينة قناة السويس محادثات "مليارية" لاستحواذ "تويتر" على "كلوب هاوس" فيسبوك: لن نخطر المستخدمين الذين تسربت بياناتهم قبل قرار بايدن المرتقب.. قتلى في إطلاق نار بساوث كارولينا إطلاق نار بولاية تكساس.. قتيل ومصابون في حالة حرجة وباء وإحراج دولي.. بايدن يعلن إجراءات تنفيذية ضد فوضى السلاح ليبيا.. أزمة تلوح في الأفق بسبب "الإطار الدستوري للانتخابات" النووي الإيراني.. واشنطن تتوقع استئنافا "وشيكا" للمحادثات
الافتتاحية

الدبلوماسية… تصريحات ومصادر !

على بعد أشهر من الرئاسيات المقبلة، بدأ النشاط الدبلوماسي الغربي يلقي بظلاله على المشهد السياسي والإعلامي، هذا مصدر دبلوماسي فرنسي يخبر “ربراب” بأن فرنسا ليست لا مع الخامسة ولا مع أي مترشح، وهذا السفير الأمريكي ينظم ندوة صحفية ينتقد فيها القوانين التجارية ويطالب بمزيد من الانفتاح والليونة يعني بالمفهوم السياسي نوع من الضغط والمساومة تحسبا للرئاسيات المقبلة لأن الدبلوماسية الأمريكية تعتمد على البراغماتية خاصة في عهد “دونالد ترامب”.

وبعض السفارات الخليجية تمارس الوشاية الدبلوماسية بجمع المعلومات من مصادر متعددة وتبيع وتشتري بها فهي لا تقدم ولا تؤخر في المشهد السياسي ماعدا وضع رجالها في بعض المناصب مثلما يتردد والسفير الأمريكي الحالي أصبح يذكرنا بالسفير الأسبق “روبرت فورد” بتحركاته ومناصرته لبعض الفرق الكروية! والسفير الفرنسي له مصادره… أما عندنا فدبلوماسيتنا ماعدا نشاط وزيرنا الهمام للخارجية، سفراءنا بالخارج ينشطون في الأعياد الوطنية فقط، أما في سائر الأيام فهم في سباتهم يعمهون.

فهل ستلعب الدبلوماسية الغربية دورا مؤثرا في الرئاسيات المقبلة بطريقة مباشرة أو غير مباشرة؟ أم سيحاولون التأثير في الرأي العام وتوجيهه بتصريحاتهم الرسمية وغير الرسمية؟ وكيف سيكون دور سفاراتنا بالخارج لشرح السياسة الداخلية للخارج لملأ الفراغ لأن الطبيعة لا تحب الفراغ.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة عشر − ستة =

زر الذهاب إلى الأعلى