آخر الأخبار
المدير العام لموقع الجزائر ديبلوماتيك يهنئ الزملاء والشعب الجزائري بأحرّ التهاني بمناسبة عيد الفطر رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يُجري مكالمة هاتفية مع أخيه رئيس الجمهورية التونسية السيد قيس س... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يُجري مكالمة هاتفية مع أخيه رئيس جمهورية مصر العربية السيد عبد ... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يُجري مكالمة هاتفية مع أخيه رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتاني... وزير الشؤون الخارجية صبري بوقدوم يُجري مكالمة هاتفية مع نائب رئيس المجلس الرئاسي لدولة ليبيا موسى ال... وزير الشؤون الخارجية صبري بوقدوم يتلقى اتصالا هاتفيا من قبل وزير خارجية جمهورية تركيا مولود جاويش أو... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من رئيس الجمهورية الفرنسية السيد إيمانويل م... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من أخيه سمو أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من أخيه رئيس الجمهورية التركية السيد رجب طي... وزير الشؤون الخارجية السيد صبري بوقدوم يُشارك عبر تقنية التحاضر المرئي في الاجتماع الطارئ لمجلس جامع... معجبي محرز يدخلون في شجار مع رجال الأمن بعد النبأين السعيدين.. ضربة "خطيرة" لإبراهيموفيتش إيطالية تتلقى عن طريق الخطأ 6 جرعات من لقاح فايزر البحرية الأميركية تصادر شحنة أسلحة من إيران في بحر العرب اتهامات ليبية لتركيا بتحريك المليشيات لبث الفوضى في طرابلس هاميلتون يتوج بجائزة إسبانيا الكبرى بوقدوم وظريف يتباحثان مستجدات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط موقع سقوط حطام "لونغ مارش" بحسب الإحداثيات قميص الأسطورة جوردان بأكثر من مليون دولار أخيرا سقط الصاروخ.. كيف كسبت الصين الرهان الخطير؟
الافتتاحية

ماذا بقي من نوفمبر؟

64 سنة مرت على اندلاع ثورة أول نوفمبر المجيدة التي حررت البلاد والعباد من بطش المستعمر الفرنسي، بفضل رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه، لكن اليوم أول نوفمبر من كل سنة يتحول إلى تاريخ عادي قد يتحول في السنوات القادمة إلى يوم مثل سائر الأيام.

كيف حدث هذا، السؤال لا يحتاج إلى تفكير طويل لأن الأسباب والأشخاص الذين عبثوا بأمانة الشهداء تحكموا في مراكز القرار وضيعوا مكتسبات الأمة وساعدوا على تغلغل المجاهدين المزيفين والحركى وأبنائهم في سُلم المسؤوليات مثلما يقول من عايش الثورة المباركة.. أشخاص تحكموا في كل شيء، زيفوا التاريخ ونصّبوا الخونة أبطالا وكانوا سببا في تقلد المسؤوليات أشباه وزراء، كما استيقظت الفتنة في بعض مناطقنا، بعدما أيقضها أزلام المستعمر وعشعش الفساد وتكرست الجهوية وانتشر الانحلال الخلقي وتراجعت المكتسبات السياسية والإعلامية ولم يبقى لنا سوى الدعاء بأن يحفظ لنا الله الجغرافيا بعدما ضيعنا التاريخ.

حفظ الله الوطن والمجد والخلود لشهدائنا الأبرار.        

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × اثنان =

زر الذهاب إلى الأعلى