آخر الأخبار
محامي سيف الإسلام القذافي يوضح حقيقة البيان المتداول باسمه انطلاق مشاورات غير رسمية في فيينا استعدادا لاستئناف مفاوضات "الصفقة النووية" مع إيران وزير ألماني: العثور على متحور يشبه سلالة "أوميكرون" في أراضي البلاد ناريشكين: سعي واشنطن لإعادة تأجيج نزاع دونباس وراء المزاعم الأمريكية عن تخطيط روسيا لغزو أوكرانيا بوركينا فاسو.. الشرطة تفرق متظاهرين محتجين على عجز الحكومة عن وقف عنف المتشددين شبكة عراقية: نحو مليار دينار عراقي أنفقت على إعلانات الـ"فيسبوك" خلال الانتخابات الأخيرة أستراليا تفرض حجرا صحيا 14 يوما على مواطنيها القادمين من 9 دول إفريقية الولايات المتحدة تعتبر المتحور "أوميكرون" إنذارا خطيرا متحور "أوميكرون" ينسف مخططا لمنظمة التجارة العالمية كشف ترتيب ثلاثي الكرة الذهبية لعام 2021 قبل يومين من الإعلان الرسمي سفيرا روسيا والصين يعلقان على "قمة الديمقراطية" برئاسة الولايات المتحدة مستجدات "أوميكرون".. متحور كورونا الجديد يدفع العالم للاستنفار الشرطة الإيطالية تقتحم مقر نادي يوفنتوس الإمارات تعلن تطعيم جميع مواطنيها بالجرعة الأولى من لقاح كورونا صحيفة تكشف عن مفاوضات لـ"استثمار كبير" بين صهر ترامب والسعودية الصين توجه ضربة لرأس المقامرين رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يؤدي واجبه الانتخابي رفقة حرمه وأفراد من أسرته بعد انتخاب لواء إماراتي متهم بممارسة التعذيب.. الأمين العام للأنتربول يدافع عن استقلالية المنظمة كندا تسعى لتشديد العقوبات بحق المتظاهرين المناهضين للتطعيم انتخاب أميرة سعودية لرئاسة لجنة في منظمة "اليونيسكو"
الافتتاحية

“الأفلان” بين العصب والعصابات

ما يعيشه اليوم “الأفلان” من مهازل هو ارتدادات لزلزال المؤامرة العلمية، التي أبعدت المرحوم عبد الحميد مهري من على رأس الحزب لأن الرجل أراد أن يبعد الحزب عن السلطة وأراد له الاستقلالية في القرارات والمواقف فدفع الثمن ولا زال الحزب إلى يومنا هذا يدفع ثمن تلك المؤامرة الشنيعة التي جعلت رجلا مثل ولد عباس يمسك أمانته العامة! ويعين بـ “التليفون” ونفس “التليفون” الذي عينه هو اليوم الذي أعاده إلى بيته..، إلى هنا كل شيء عادي في بلادهم لكن غير العادي هو خروج هذا البومهدي للدفاع عنه والدفاع عن الشرعية؟!

وهو الذي فبرك وشارك في كل المؤامرات وعين كل الناطحات والمترديات في الحزب، فعلا المصالح تصنع المعجزات فهو دائما ينساق وراء المصالح وما أدراك ما المصالح، الحزب اليوم تحول إلى حزب من لا حزب له تقلد فيه المسؤوليات كل من هب ودب، اللجنة المركزية فيها العجب العجاب من الدخلاء والبزناسية وما ملكت أيمانهم، والمكتب السياسي تحول إلى ملاذ أمن لأصحاب السوابق وبارونات الفساد والدخلاء والطابور الخامس.

ماذا بقي لهذا الحزب، صدق بوضياف لما أراد تحويله إلى المتحف.. واليوم يأتي من يدافع على بقاء ولد عباس؟ من هو ولد عباس؟ لم تدافع عن بقاء مهري لأنك كنت تعلم من هي الجهة التي أشرفت على المؤامرة العلمية بفندق الجزائر وبعدها دعمت سعيداني ضد بلعياط لأنك كنت تعلم من هي الجهة التي وقفت وراء سعيداني واليوم انتهت مهمتك ولم يتصل بك أحد، بصحيح العبارة لم يقيِمْك أحد، بدأت تتخبط وتتكلم عن الشرعية؟

انتهى الدرس في “الأفلان” ولم تتعلم شيئا، همشتم كل الكفاءات وكرستم الجهوية والمحسوبية على حساب النضال والكفاءة فاحصدوا ما زرعتم ولكم مزبلة التاريخ بعد الأفلان انتهى دوركم.    

 

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

عشرين + 14 =

زر الذهاب إلى الأعلى