آخر الأخبار
اختيار معماريين من مصر لإعادة بناء "مسجد النوري" التاريخي وضع جهاز في قلب بنس بعد مشاكل صحية أخيرة البيت الأبيض: الهدف من العقوبات على روسيا "ليس التصعيد" فيديو.. شجار دبلوماسي بين وزيري خارجية تركيا واليونان مجلس الأمن الدولي يصوت على مراقبين لوقف إطلاق النار في ليبيا نص رسالـة رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون بمناسبة إحياء يوم العلم 16 أفريل 2021 بوتين يكشف عن حالته بعد تلقيه الجرعة الثانية من لقاح كورونا رسالة إثيوبية "لاذعة" للسودان.. واتهامات بـ"دق طبول الحرب" قضية قتيل مينيسوتا.. استقالة الشرطية "مطلقة الرصاص" بمناسبة 100 يوم.. بايدن مدعو لخطاب "اللحظة التاريخية" بعد 4 أيام على وفاة زوجها.. الملكة إليزابيث تستأنف مهامها بعد انتهاء ولايته.. رئيس يقرر تمديد حكمه عامين بلا انتخابات خطط لاغتيال السيسي.. من هو الباكوتشي الذي ظهر في الاختيار 2؟ نيمار.. "لهجة جديدة" في الحديث عن "المستقبل" مع سان جرمان تسريب جديد عن "آيفون 13".. و"مفاجآت" في الشكل الخارجي تركيا: مرحلة جديدة من العلاقات مع مصر.. ولقاء مرتقب الكشف عن قيمة التعويض الذي طلبته مصر في أزمة السفينة الجانحة سوناطراك: فسخ العقد المبرم مع شركة بتروسيلتيك في محيط إيزاران الاستخبارات الأميركية: روسيا لا تريد نزاعا مباشرا من جامع الزيتونة.. الرئيس التونسي يهاجم "الإسلام السياسي"
الافتتاحية

الخطاب الرسمي بين التهريج والشعبوية

المتتبع للخطاب الرسمي لوزراء الكوطات والمحاباة، يكتشف منذ الوهلة الأولى أنه أمام كائنات لا تفقه شيئا في السياسة وفن الخطابة وفي فقه القول.

وزراء بمجرد ما يقفون أمام عدسات الكاميرات حتى يذهبون في غيبوبة فكرية ولا يعرفون ماذا يقولون وخير دليل على ما نقول ما قاله وزير الشباب والرياضة عن إمكانية تنظيم الجزائر لكأس العالم 2030 رفقة المغرب وتونس وهو لا يعلم أن المغرب قررت تقديم ملف مشترك مع البرتغال واسبانيا!

وهو بتصريحه ينتظر صفعة من المغرب، والمتتبع لتصريحاته يعرف مدى التهريج والشعبوية التي وصلنا إليها ومثل هذا الوزير يوجد الكثير في حكومة أويحيى، ماعدا وزير العدل الذي يشهد له العدو قبل الصديق بفصاحته ودقة كلامه وبلاغة خطابه، البقية كأنها في مدرسة المشاغبين.

السياسة فن الخطابة وقوة الإقناع والدراية بأمور القطاع وليست شعبوية ومونولوج وحب الظهور أمام الكاميرات لعبادة الذات وزمن الشعبوية واللامسؤولية ولّى وزمن التهريج انتهى مع إسدال الستار.   

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تسعة عشر − ثلاثة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى