آخر الأخبار
المدير العام لموقع الجزائر ديبلوماتيك يهنئ الزملاء والشعب الجزائري بأحرّ التهاني بمناسبة عيد الفطر رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يُجري مكالمة هاتفية مع أخيه رئيس الجمهورية التونسية السيد قيس س... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يُجري مكالمة هاتفية مع أخيه رئيس جمهورية مصر العربية السيد عبد ... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يُجري مكالمة هاتفية مع أخيه رئيس الجمهورية الإسلامية الموريتاني... وزير الشؤون الخارجية صبري بوقدوم يُجري مكالمة هاتفية مع نائب رئيس المجلس الرئاسي لدولة ليبيا موسى ال... وزير الشؤون الخارجية صبري بوقدوم يتلقى اتصالا هاتفيا من قبل وزير خارجية جمهورية تركيا مولود جاويش أو... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من رئيس الجمهورية الفرنسية السيد إيمانويل م... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من أخيه سمو أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد... رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يتلقى مكالمة هاتفية من أخيه رئيس الجمهورية التركية السيد رجب طي... وزير الشؤون الخارجية السيد صبري بوقدوم يُشارك عبر تقنية التحاضر المرئي في الاجتماع الطارئ لمجلس جامع... معجبي محرز يدخلون في شجار مع رجال الأمن بعد النبأين السعيدين.. ضربة "خطيرة" لإبراهيموفيتش إيطالية تتلقى عن طريق الخطأ 6 جرعات من لقاح فايزر البحرية الأميركية تصادر شحنة أسلحة من إيران في بحر العرب اتهامات ليبية لتركيا بتحريك المليشيات لبث الفوضى في طرابلس هاميلتون يتوج بجائزة إسبانيا الكبرى بوقدوم وظريف يتباحثان مستجدات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط موقع سقوط حطام "لونغ مارش" بحسب الإحداثيات قميص الأسطورة جوردان بأكثر من مليون دولار أخيرا سقط الصاروخ.. كيف كسبت الصين الرهان الخطير؟
الافتتاحية

رسائل في رسالة.. !

رسالة الرئيس في لقاء الحكومة مع الولاة هي في الحقيقة رسائل سياسية للغائب حملتها رسالة للحضور، فالرئيس أراد بهذه الرسالة أن يقول لخفافيش الظلام أن زمن المناورات والمؤامرات السياسية قد ولى وأن الخريطة المستقبلية للجزائر لا وجود لهم فيها.. ، وأن زمن المناورات أصبح من الماضي الأليم للجزائر..،

وأن من يريد التغيير لا بد له من برامج تخدم الصالح العام وتفيد الوطن والمواطن لا معارضة شكلية مشكلة من بقايا العهد البائد ومن أصحاب الملفات ومن عصارة الرداءة التي أرادت أن تتزعم المشهد السياسي والإعلامي خدمةً لأرباب متفرقة تمارس السياسة السياسوية عن طريق الإعلام الشعبوي.

كما وجه رسالة لبارونات الفساد وأصحاب مشاريع التراضي ودوائر المافيا السياسية المالية التي كونت ثروات طائلة بسبب المحن التي مرت على الجزائر واستفادت من الريع ومن حالة الفوضى..،

فالرئيس في رسالته أراد أن يؤكد أن الحالمين بعودة الدولة إلى قبضة دوائر الظل من المستحيلات السبع، وأن التغيير السلس سيأتي بالاستمرارية نظرا للمخاطر التي تحيط بالجزائر داخليا وخارجيا في ظل الأوضاع الجيوسياسية الإقليمية والدولية التي لا تسمح بترك دولة بحجم الجزائر في يد المغامرين والحالمين بمجدهم الضائع.

فنتائج عقدين من حكم الرئيس ظاهرة في انجازات أمة وليست في مصالح عائلات استغنت بالنقود وبالامتيازات.

المجد والخلود لشهدائنا الأبرار وتحيا الجزائر.     

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × واحد =

زر الذهاب إلى الأعلى