آخر الأخبار

قصة “الملاك” الذي يدفع سراً فواتير علاج المرضى

24 ديسمبر 2018 - 9:39 م

في نيجيريا، القليل جداً من الخدمات الطبية متاحٌ مجاناً. وإذا لم تتمكن من دفع فاتورة علاجك بالمستشفى فقد لا يُسمح لك بالمغادرة. من يمكنه المساعدة اذن؟ في المجتمع النيجيري المغرق في التدين، يأمل العديد من المرضى العالقين في تدخل العناية الإلهية.

لا يملك زيل أكرايواي جناحي ملاك بل سيارة مرسيدس فخمة سوداء تمتاز بصوت محركها ومقاعدها الجلدية المريحة.

يخرج هذا المستشار المالي الذي يجاوز الأربعين بقليل بكامل أناقته من سيارته بموقف سيارات المستشفى الحكومي المليء بالحفر، ويحييه فريق الأخصائيين الاجتماعيين بحرارة قبل أن يستغرق في مهمته على الفور. يسألهم عن “القائمة” فيقدمون له ورقة مرتبة مقاس آي فور مطبوع عليها أسماء المرضى الذين تحسنت حالتهم بما يسمح بمغادرتهم المستشفى الا أنهم لا يغادرون بسبب عدم قدرتهم على دفع فواتير العلاج بالمستشفى.

التقى زيل من قبل بأشخاص أرغموا على البقاء في المستشفى ستة أو حتى ثمانية أسابيع بعد إنهاء علاجهم.

وتتيح بعض المستشفيات في نيجيريا خدمة الدفع بالتقسيط ولكن حتى القسط الأول قد يكون باهظاً بالنسبة لأصحاب الدخل الزهيد أو من لا دخل لهم على الإطلاق.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

واحد × 2 =