آخر الأخبار

مصيطفى والعدالة الإلهية

5 يناير 2020 - 12:28 ص

عودة الدكتور بشير مصيطفى إلى منصب وزير منتدب مكلف بالإحصاء والإشراف هو تصحيح وضع، فالرجل أبعد من منصبه قبل 07 سنوات من طرف رموز الفساد الذين أقلقتهم تحاليله المنطقية وخبرته المهنية، فتآمروا عليه فأبعده زعيم العصابة إرضاء لتجار الأحلام من أشباه المستثمرين من رجالات المال الفاسد.

اليوم مع عودة الرجل سيحاول تعويض ما أضعناه من وقت ثمين لإخراج البلاد من النفق المظلم ووضع قطار التنمية على سكة التطور والنمو وفق إستراتيجية علمية يعرفها ويتقنها الوزير جيدا.

فالمثل يقول “الرجل المناسب في المكان المناسب” والجزائر الجديدة يجب أن يبنى اقتصادها على أسس صحيحة.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 4 =