آخر الأخبار
كارلوس غصن يدشّن برنامجاً للتدريب الإداري في بيروت: "مشكلة لبن... ليفربول يواصل انطلاقته القوية ويسقط أرسنال الباكستاني منفذ اعتداء باريس الأخير أراد إشعال النار في مبنى "... القوى الأمنية الفرنسية تفكك مخيماً يضم أكثر من 700 مهاجر في من... ميسي يعود للتسجيل تحت قيادة كومان وفاتي يتألق ويبهر مدربه متحف بريطانيا يعيد إلى العراق لوحا سومريا نادرا بعد أن سرق ألمانيا: إقالة متحدث باسم اليمين المتطرف توعّد بـ"خنق المهاجري... قرية رومانية تعيد انتخاب رئيس بلديتها بعد وفاته.. لماذا؟ شابة استفاقت من الغيبوبة بعد سماع تسجيل صوتي لتوتي نجم روما ال... إيقاف دي ماريا أربع مباريات بعد بصقه على مدافع مرسيليا بكين ستطلق محطتها الفضائية الدولية في 2022 و"ناسا" قلقة من "تر... عداء كيني آخر ينظم الى قائمة الكينيين الموقوفين بسبب هروبه من ... دراسة: لمسة الآباء تساعد على تخفيف الألم في أمخاخ الأطفال فتح تحقيق في فرنسا بحق بنك متهم بالتواطؤ في جرائم ضد الإنسانية... كوسوفو: اعتقال صالح مصطفى المشتبه بارتكابه جرائم حرب بين 1998 ... جرح أربعة أشخاص في هجوم بسلاح ناري قرب المقر السابق لمجلة شارل... خرائط غوغل المجانية تقدم خدمة إظهار النقاط الساخنة لانتشار فير... مساعدات أمريكية بمئات ملايين الدولارات من أجل سوريا وجنوب السو... سلطة ضبط السمعي-البصري تعرب عن استهجانها للتلاعب بالصورة الذي ... الرئيس تبون يؤكد على ضرورة "الدفع" بملف الاصلاح الشامل لمنظمة ...

ما يجب أن يقال: كورتز، ماكرون … الحكيم والمنظر ؟ !

25 يوليو 2020 - 5:38 م

طغت على القمة الأوروبية في بروكسل للاتفاق على خطة أوروبية موحدة للنهوض الاقتصادي لمرحلة ما بعد كورونا سياسة ونظرة وحكمة المستشار النمساوي “سيباستيان كورتز” الذي أقلق بخطابه العقلاني وتحاليله الموضوعية الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الذي طالب رفقة حليفته التقليدية المستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل” الاتحاد الأوروبي بقرض قيمته 750 مليار أورو للنهوض بالاقتصاد الأوروبي ومساعدة الدول التي تأثرت اقتصاداتها بجائحة كورونا على غرار إيطاليا،اسبانيا واليونان، إلا أن الدول التي يطلق عليها اسم الدول المقتصدة وهي النمسا، هولندا السويد، الدنمارك وفنلندا تحفظت بشدة على المبلغ واقترحت 250 مليار أورو بدلا من 750 مليار إلا أن الرئيس الفرنسي لا يريد النزول تحت رقم 400 مليار أورو على الأقل وهو نفس موقف ألمانيا.

إلا أن بصيرة وحكمة المستشار النمساوي الذي ذاع صيته في أوروبا وبدأ يكشر على أنيابه السياسية فهو يريد معرفة مصير الأموال التي ستمنح في شكل قرض يمتد إلى غاية 2027 وهو موقف ساندته الدول المقتصدة التي لا تريد المغامرة بمصير شعوبها من أجل التنظير والشعبوية والسياسة السياسوية لأغراض انتخابية وهذا ما فهمه الجميع من حكمة المستشار النمساوي “سيباستيان كورتز” الذي يضع دائما مصلحة النمسا أولا وأوروبا ثانيا وهذا شيء منطقي، عكس الرئيس الفرنسي الذي يحب الـ SHOW والخطابات الجوفاء من أجل مصلحته الشخصية الانتخابية على حساب مصلحة فرنسا وأوروبا. فخذوا الحكمة من “فيينا”.      

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة × أربعة =