آخر الأخبار
كرة القدم : الكونفدرالية الافريقية ترسم تواريخ نصف نهائي رابطة... عقد بين ممثلي المتهم حداد و شركة أمريكية : مجلس قضاء الجزائر ي... محكمة سيدي أمحمد تلتمس 4 سنوات حبسا نافذا في حق درارني و بلعرب... بيان اجتماع المجلس الأعلى للأمن حول تقييم الوضع العام في البلا... موسيقى: وفاة الملحن سعيد بوشلوش مولودية الجزائر في رابطة الأبطال و وفاق سطيف في كأس الكنفيدرال... المصادقة على قرار توقيف موسم 2019-2020: ردود افعال الأندية الرئيس تبون ينهي مهام وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي المسبار الصيني يرسل صورة للأرض والقمر وهو في طريقه إلى المريخ إقالة أستاذ جامعي من قيادات "ثورة المظلات" هونغ كونغ، شخص "شري... إزالة مخيم كبير للمهاجرين غير الشرعيين في ضواحي باريس مالي: المعارضة ترفض الخطة الإفريقية وتصر على استقالة الرئيس وزارة العدل تطلق حيز الخدمة، أرضية إلكترونية جديدة تسمح للأشخا... رئيس الجمهورية يعيّن أمناء عامّين في 6 وزارات الإصابة تبعد مبابي ثلاثة أسابع وقد تحرمه من مواجهة أتالانتا مقاتلة سوخوي-27 روسية تعترض طائرة تجسس أمريكية فوق البحر الأسو... جونسون: 2 مليار دولار لمشاريع المشي والدراجات الهوائية من أجل ... بناء كنيسة آيا صوفيا مصغرة في سوريا... حين يختلط الديني بالسيا... "حميدتي" يعلن عن اختفاء 300 كيلو غرام من الذهب السوداني أسبوعي... ماليزيا: إدانة رئيس الوزراء السابق نجيب عبد الرزاق بالفساد واخ...

تبون والانطلاقة الصحيحة

14 يناير 2020 - 11:31 م

استحسن أغلب الشعب الجزائري ما يقوم به الرئيس عبد المجيد تبون من استقبال للشخصيات الوطنية والاستماع إلى آرائهم ومناقشة مواقفهم بحنكة ودهاء سياسي، لقاءات لم يقم بها رئيس من قبله ولم تتعود مؤسسة الرئاسة على هذه الاستقبالات والزيارات، خاصة مثل التي قام بها إلى منزل الدكتور طالب الإبراهيمي للاطمئنان على صحته، بعدما بلغ مسامع السيد الرئيس أن الرجل مريض، فكانت هذه الزيارة مفاجأة للدكتور وللشعب الجزائري الذي لم يتعود على نزول الرؤساء من بروجهم العاجية مثلما فعل تبون المتشبع بالتقاليد الأصيلة والمبادئ الوطنية والقيم الإنسانية.

فالبداية كانت ببن بيتور ثم رحابي ثم حمروش ومؤخرا الدكتور طالب الإبراهيمي والجيلالي سفيان كلها شخصيات سياسية تمثل التاريخ الوطني والسياسي للجزائر وتعتبر رموزا للحراك الشعبي، فهذه المبادرات بالمفهوم المؤسساتي مشاورات وتبادل للرؤى لكن بالمفهوم السياسي فهي تزكية سياسية واعتراف بشرعية رئيس منتخب شعبيا لم تأتي به جماعة أو لوبي وإنما أتى به الشعب عن طريق الصندوق وهذا ما أعطاه إرادة قوية تساعده على النهوض بالبلاد ومؤسساتها خدمة للوطن والمواطن.

وما يقوم به لحد الآن الرئيس من أفعال وأقوال نال بها ثقة الأعداء قبل الأصدقاء وخير دليل على ما نقول في الشأن الدولي الملف الليبي الذي باعت العصابة به القضية، فمجرد ما تكلم الرئيس حتى تحركت المياه الراكدة واستيقظت دبلوماسيتنا من غيبوبتها وعادت الحياة لها برؤية وإستراتيجية رجل اسمه عبد المجيد تبون يؤمن بجزائر قوية داخليا وخارجيا، رجل متفتح على جميع التيارات السياسية ويحترم الجميع ويسمع للجميع.

هذه الانطلاقة الصحيحة ستعود بالخير على البلاد ومؤسساتها والقادم أفضل وأجمل لوطن اسمه الجزائر وما أدراك ما الجزائر.         

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تسعة + ثلاثة عشر =